Welcome to



جمال عبد الناصر   


الوحدة العربية

عبد السلام عارف كما رايته
عبد السلام عارف كما رأيته - صبحي نانظم توفيق 

فائز البرازي


إعلان بيروت العربي الدولي لدعم المقاومة

 

خالد الناصر

ثـــورة يولــــيو
ثـــورة يولــــيو  

مجلة الوعي العربي

موقع سامي شرف

  
حكاية 3 انتخابات نزيهة تدخل فؤاد وفاروق والسادات لإجهاضها
أرسلت بواسطة admin في 12-6-1436 هـ (8 قراءة)
الموضوع أخبار
زائر كتب "undefined"

(أقرأ المزيد ... | 3509 حرفا زيادة | التقييم: 0)

العثور علي صدام حيا في اليمن
أرسلت بواسطة admin في 12-6-1436 هـ (42 قراءة)
الموضوع أخبار
زائر كتب "http://www.sohofkhana.com/media/k2/items/cache/1bf8f5a479271575345c456c73696a02_L.jpg"

(أقرأ المزيد ... | 469 حرفا زيادة | التقييم: 0)

في غياب مصر .. وحضورها !!
أرسلت بواسطة admin في 12-6-1436 هـ (18 قراءة)
الموضوع القومية العربية
زائر كتب "
http://www12.0zz0.com/2011/08/17/12/723196275.jpg
"


(أقرأ المزيد ... | 2553 حرفا زيادة | التقييم: 0)

تحذير من تورط مصر:أتهام السعودية بالتسبب في سيطرة إيران على سوريا والعرا
أرسلت بواسطة admin في 12-6-1436 هـ (47 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "
"


(أقرأ المزيد ... | 20973 حرفا زيادة | التقييم: 0)

عن الشاويش الذى دمر وطناً
أرسلت بواسطة admin في 12-6-1436 هـ (28 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "
http://jordan4ever.com/vb/uploaded/7777_1302552644.jpg
"


(أقرأ المزيد ... | 2867 حرفا زيادة | التقييم: 0)

“اتفاق سد النهضة”.. ضبابية المشهد وغموض المستقبل
أرسلت بواسطة admin في 12-6-1436 هـ (34 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "http://elbadil.com/wp-content/uploads/2015/03/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B4%D9%8A%D8%B11.jpg?fbc96f"

(أقرأ المزيد ... | 9382 حرفا زيادة | التقييم: 0)

هيكل :عبدالناصر كان يحلم بالكتابة فى «الأهرام» بعد الرئاسة
أرسلت بواسطة admin في 12-6-1436 هـ (43 قراءة)
الموضوع محمد حسنين هيكل
زائر كتب "
"


(أقرأ المزيد ... | 65647 حرفا زيادة | التقييم: 0)

اشتباكات عنيفة على الحدود بين السعودية واليمن وحكومة هادي تطلب تدخلا بريا
أرسلت بواسطة admin في 12-6-1436 هـ (26 قراءة)
الموضوع أخبار
زائر كتب "http://s4.reutersmedia.net/resources/r/?m=02&d=20150331&t=2&i=1036911388&w=450&fh=&fw=&ll=&pl=&r=LYNXMPEB2U0WT

مسلحون موالون للرئيس هادي يقفون على نقطة تفتيش في احد شوارع عدن يوم الإثنين. تصوير. انيس منصور - رويترز


"


(أقرأ المزيد ... | 5938 حرفا زيادة | التقييم: 0)

مترجم : الغرب يطوق روسيا شيئا فشيئا
أرسلت بواسطة admin في 12-6-1436 هـ (30 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "

The West Hems in Russia Little by Little

March 30, 2015 | 22:32 GMT
 

Russian President Vladimir Putin must be feeling very claustrophobic these days. A survey of developments in Russia's near abroad over the past week explains why.

All along Russia's frontier with Europe, the U.S. military is bustling with activity. Bit by bit, the United States is expanding various military exercises under the banner of Operation Atlantic Resolve. The exercises began in the Baltics and Poland and, as of last week, expanded into Romania with plans to move into Bulgaria. So far, most of these missions are on the smaller side, consisting of only a few hundred troops at any given time, and are meant to test the U.S. ability to rapidly deploy units to countries that can then practice receiving and working with these forces. Additionally, various headquarter units from U.S. Army infantry brigades have been rotating in and assuming control of Operation Atlantic Resolve in order to practice joint command and control.

Although this is primarily a test of military capabilities, the exercises also serve the political aim of reassuring Eastern European allies of U.S. support. Take, for example, the Dragoon Ride convoy that began March 21. This 11-day spectacle is taking a U.S. military convoy, including Stryker armored vehicles, 1,800 kilometers (1,100 miles) across Estonia, Latvia, Lithuania, Poland, the Czech Republic and Germany. In essence, the U.S. military is parading a giant American flag all along the European front.

The United States is ready to go beyond the bounds of NATO in sending this message to Moscow. Ukrainian Interior Minister Arsen Avakov took the opportunity Monday to broadcast U.S. support for his embattled country when he posted to his Facebook page the details of a U.S. training mission to begin April 20 in western Ukraine. According to Avakov, the 173rd U.S. Airborne Brigade and National Guard units will begin "long-term coaching and exercises" in three sets of training courses, each lasting eight weeks. The open question of whether the U.S. administration will approve lethal aid for the very Ukrainian troops receiving this training is already unnerving Russia. The placement of U.S. troops in Ukraine for these exercises is just another reason Russia will need to continue to hold its military ground in the east as the United States makes its presence felt in Ukraine.

Romania and Beyond

Romania is another locus of U.S. and NATO activity that Russia is eyeing nervously. Located on the Black Sea and sharing a border with Ukraine, Romania plays a critical role in NATO's strategy for the region. NATO Supreme Allied Commander-Europe Gen. Philip M. Breedlove is scheduled to travel to Bucharest on March 31. Before him, U.S. Assistant Secretary for Arms Control, Verification and Compliance Frank A. Rose visited Romania on March 30. Breedlove and Rose join the long list of Western officials who have met with their Romanian counterparts since the beginning of the year, including U.S. Assistant Secretary of State for European and Eurasian Affairs Victoria Nuland, German Chancellor Angela Merkel and NATO Secretary-General Jens Stoltenberg. In addition to boosting defense cooperation with Romania as part of NATO's broader strategy, U.S. officials are also working to give U.S. firms a greater presence in the country, especially in the energy sector, to dilute Russia's influence.

There is one visitor to Bucharest who stands out, however. Turkish President Recep Tayyip Erdogan is scheduled to visit Bucharest on April 1, his first visit there since 2007. His trip comes as Turkey is working to boost its energy ties with Russia through the planned construction of the Turkish Stream pipeline and a discount on Russian natural gas exports to Turkey. Nevertheless, the crisis in Ukraine has led Turkey, like some of its neighbors, to become more concerned about security in the Black Sea region. Turkey, like Romania, is a critical node in the U.S. strategy to round out an arc of allies along the Black Sea. Though Turkey has been participating in Black Sea NATO exercises alongside Bulgaria and Romania, it has also kept close to Moscow, trying to preserve its neutral posture. But Erdogan's recent trip to Kiev along with this week's trip to Romania will undoubtedly raise questions in Moscow's mind on whether Ankara is swaying to the West.

The West Reaches Into Central Asia

And if Russia has to worry about Turkey, it also needs to worry about Turkmenistan. Looking across the Caspian Sea, Ashgabat sees that an alliance is strengthening among Turkey, Azerbaijan and the Europeans to build energy connections that bypass Russia and run through the Caucasus and Turkey to serve Europe. Turkmenistan and its ample energy reserves are key to any major projects within that plan. The Turkmen government has been exceedingly cautious in avoiding upsetting Russia, fearful that Moscow will then take the opportunity to meddle in Ashgabat at a time when Central Asia is expecting greater instability. But the Europeans, Turkey and Azerbaijan have been lobbying Ashgabat to entertain their energy proposals. EU energy union chief Maros Sefcovic is planning a visit to Turkmenistan in the coming months to discuss plans for the Trans-Caspian pipeline.

The Turkmen government will need convincing that it will have the Western support it needs to manage any Russian backlash targeting Ashgabat if it proceeds with these plans. Notably, when the head of U.S. Central Command, Gen. Lloyd Austin, testified before Congress on March 26 to deliver CENTCOM's annual report, he mentioned that Turkmenistan has asked the United States for military equipment and technology to help insulate its border from any spillover instability from Afghanistan. Though Austin noted that Turkmenistan's policy of neutrality poses some difficulty in boosting military cooperation between Washington and Ashgabat, the fact that the usually prudent Turkmen government is even engaging with the United States will surely get Moscow's attention.

From the Baltics to the Black Sea and now the Caspian, the United States is on the search for recruits to encircle Russia. Romania threw its lot in with the United States last year, but this year, Turkey and Turkmenistan are the ones to watch. 

"


(أقرأ المزيد ... | 19793 حرفا زيادة | التقييم: 0)

وزير الدفاع الامريكي: أمريكا تدعم قوة عسكرية عربية مقترحة وستتعاون معها
أرسلت بواسطة admin في 11-6-1436 هـ (30 قراءة)
الموضوع أخبار
زائر كتب "http://s3.reutersmedia.net/resources/r/?m=02&d=20150331&t=2&i=1036698012&w=450&fh=&fw=&ll=&pl=&r=LYNXMPEB2U00N"

(أقرأ المزيد ... | 1978 حرفا زيادة | التقييم: 0)

أنتخابات (الكنيسة الأسرائيلي). أوهام الأنتصار والخسارة!
أرسلت بواسطة admin في 11-6-1436 هـ (24 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "
http://s.alriyadh.com/2015/03/19/img/937466310103.jpg
"


(أقرأ المزيد ... | 9391 حرفا زيادة | التقييم: 0)

الخلافات المصرية ـ السعودية في خطابي السيسي وسلمان
أرسلت بواسطة admin في 11-6-1436 هـ (54 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "
http://www.yemenstreet.net/upload/Image/0000000.jpg
"


(أقرأ المزيد ... | 6862 حرفا زيادة | التقييم: 0)

يوم الأرض الفلسطيني”.. الشهداء الستة
أرسلت بواسطة admin في 10-6-1436 هـ (65 قراءة)
الموضوع القضية الفلسطينية
زائر كتب "http://elbadil.com/wp-content/uploads/2015/03/%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%87%D8%AF%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%846-copy.jpg?fbc96f"

(أقرأ المزيد ... | 4144 حرفا زيادة | التقييم: 0)

عودة مصر إلى حرب اليمن - بقلم : عبد الحليم قنديل
أرسلت بواسطة admin في 10-6-1436 هـ (135 قراءة)
الموضوع د.عبد الحليم قنديل
زائر كتب "
http://1.bp.blogspot.com/-ZN-58Cz7doM/UlkzVmYxV-I/AAAAAAAAAeo/s6Qq7ZBtFAw/s640/%D8%B9%D8%AF%D9%86+%D8%AA%D8%B1%D9%81%D8%B9+%D8%B5%D9%88%D8%B1+%D8%B9%D8%A8%D8%AF+%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%A7%D8%B5%D8%B1.jpg
"


(أقرأ المزيد ... | 7905 حرفا زيادة | التقييم: 1)

مذكرات الفريق صادق:تكشف تفاصيل مثيرة لتهريب عرفات خلال أيلول الأسود
أرسلت بواسطة admin في 10-6-1436 هـ (146 قراءة)
الموضوع جمال عبد الناصر
زائر كتب "
وزير الحربية المصرية ابان أيلول الاسود يكشف تفاصيل مثيرة لتهريب
"


(أقرأ المزيد ... | 20641 حرفا زيادة | التقييم: 0)

«داعش» لتبرير يهودية «إسرائيل»
أرسلت بواسطة admin في 10-6-1436 هـ (48 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "
https://islaminindonesia.files.wordpress.com/2014/10/isis-robot.jpg
"


(أقرأ المزيد ... | 7601 حرفا زيادة | التقييم: 0)

الحرب على اليمن قد تستمر ستة أشهر - ديبلوماسيون خليجيون يتوقّعون رداً ايرانياً
أرسلت بواسطة admin في 9-6-1436 هـ (79 قراءة)
الموضوع أخبار
زائر كتب "
حوثيون في قاعدة جوية قرب مطار صنعاء. (رويترز)
"


(أقرأ المزيد ... | 1508 حرفا زيادة | التقييم: 0)

قاسم سليماني.. أسطورة جنرال إيران القوي تتمزق
أرسلت بواسطة admin في 9-6-1436 هـ (118 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "http://www.masralarabia.com/images/thumbs/627/19081705691427533298-11084555_744559788989834_803621545_n.jpg"

(أقرأ المزيد ... | 6050 حرفا زيادة | التقييم: 0)

القمة العربية وفلسطين : اختلاف في الاولويات
أرسلت بواسطة admin في 9-6-1436 هـ (41 قراءة)
الموضوع القومية العربية
زائر كتب "


د/ إبراهيم أبراش


بعد طول غياب عادت مفاهيم ومصطلحات الخطاب القومي العربي إلى الخطاب السياسي الرسمي ، وخصوصا في خطابات القادة العرب في قمة شرم الشيخ يومي السابع والعشرين والثامن والعشرين من مارس الجاري 2015، حيث تكررت على لسان القادة العرب مفردات تتحدث عن الأمة العربية والأمن القومي والمصير العربي والثقافة والهوية العربية ، وما يتعرض له العالم العربي من مخاطر . هذا الخطاب بدأ يزيح خطاب أمتد وهيمن خلال العقود الثلاثة الأخيرة  ، وكان خطابا مدججا بمفاهيم ومصطلحات وثقافة دينية وبمفردات مشروع الإسلام السياسي ، المدعوم من الغرب وخصوصا من واشنطن ، ومن أصحاب مشاريع قومية و إقليمية متخاصمة مع المشروع القومي العربي إن لم تكن معادية له .


من الجيد بعد تجربة مريرة مع جماعات متطرفة عديدة تشتغل تحت عنوان (المشروع الإسلامي)  ، جماعات دمرت وخربت خلال ثلاثة عقود ما لا يقل عما دمره وخربه الاستعمار من ثروات ونهضة فكرية وبشر ، ومن تفكيك لوحدة المجتمع ، من الجيد إذن أن تتحرك  مصر في محاولة أن تستنهض و تقود هذا المشروع القومي العربي المتجدد حتى وإن كان المدخل لذلك التدخل العسكري الاضطراري في ليبيا للدفاع عن أمن مصر القومي ، وجيد أن تتكلم المملكة العربية السعودية  بنفس اللغة وتتدخل مع أشقاء عرب لضرب ما تراه دول (عاصفة الحزم) أدوات ايران في اليمن بعد أن أصبحت السعودية محاطة بدول تسيطر فيها جماعات معادية لها مدعومة من ايران : العراق وسوريا واليمن .


لكن هناك ثغرة استراتيجية ، غائبة أو مغيَّبة عن قصد ، عن القادة العرب المجتمعين في شرم الشيخ ، وهي أن الخطر الذي يهدد الدول العربية والناتج عن أعمال الجماعات التي تمارس العنف وتهدد الأمة العربية والمشروع العربي كما تهدد الدولة الوطنية في كل مجتمع عربي ، هذا الخطر مصدره جماعات صنعتها بشكل مباشر أو غير مباشر واشنطن وتل أبيب لخلق  (الفوضى الخلاقة) التي سموها زورا (الربيع العربي) بهدف تدمير وتفتيت الأمة العربية والمشروع القومي العربي ، وللأسف تم الحديث في القمة عن الفروع والأدوات وتم تجاهل الأصل وهو التحالف الأمريكي الإسرائيلي .


بالتأكيد ، لم نكن ننتظر من القمة العربية إعلان الحرب على واشنطن وتل أبيب أو كشف كل خيوط المؤامرة التي يعرفها كل القادة العرب ، كما يعرفون أن البعض منهم متواطئ ومشارك في المؤامرة بالرغم من الخطاب الوحدوي الظاهر على السطح والمجاملات البروتوكولية، ويعلمون أنه تجري عملية تدمير نصف الدول العربية بأموال نصفها الآخر ، كما نتفهم حرج الموقف وشدة الخطر بالنسبة لدول كالسعودية ومصر واليمن وغيرها ،حيث لا يمكن لهذه الدول تجاهل الخطر الذي يدق أبوابها بل ويتغلل في ربوعها ، وتفتح جبهة مع واشنطن وتل أبيب . لكن كنا ننتظر مزيدا من الاهتمام بالقضية الفلسطينية حيث كان التطرق لها في خطابات القادة سطحيا وجاء في آخر اهتماماتهم ، وكان اقصى ما توصلوا إليه هو التأكيد على المبادرة العربية للسلام ورفض إسرائيل لها ، مع انهم يدركون أن هذه المبادرة وبعد ثلاثة عشر عاما من قيامها باتت مُتَجاوزة ، ليس فقط لأن إسرائيل رفضتها ، بل لان تطورات الأمور في سوريا ولبنان يعطي إسرائيل مبررا لعدم تطبيقها رزمة واحدة ، ولأن العرب أصحاب المبادرة لم يفعلوا شيئا من أجل تطبيقها ، وبعضهم قفز على المبادرة ونسج علاقات قوية مع إسرائيل بحيث لم يعد الاعتراف والتطبيع العربي ورقة إغراء لإسرائيل لتنسحب من الأراضي العربية المحتلة   .


إن أية محاولة لإحياء المشروع القومي العربي سيكون مآلها الفشل ، إن توقفت عند الاهتمامات والهواجس الأمنية لكل دولة عربية ، وتم تجاهل الخطر الصهيوني في فلسطين وفي المنطقة وكذلك السياسة الأمريكية التي إن لم تكن وراء كل ما يجري في العالم العربي فهي تغذي الحالة وتزيدها اشتعالا، والدولتان هما المستفيد الأول مما يجري ، حيث تعيش إسرائيل عصرها الذهبي بعد تدمير دول عربية كان من الممكن أن تشكل تهديدا استراتيجيا لها كالعراق وسوريا ، ومحاولة تدمير وإضعاف دول كبيرة أخرى كمصر والعربية السعودية ، أيضا واشنطن كرست هيمنتها على المنطقة العربية نتيجة هذه الحروب الأهلية ، وتوظف هذه الهيمنة وخصوصا على النفط لمقارعة ومحاربة خصومها السياسيين كروسيا الاتحادية ، دون أن تخسر واشنطن شيئا في هذه الحروب حيث يتم تدمير العرب بأموال عربية ، أو كما يقول المثل العربي ( من ذقن عبيد نفتل له قيد ) .


من المؤكد أن العرب بحاجة لأن يستعيدوا مشروعهم القومي النهضوي الذي تمت مصادرته ومحاولات تدميره وتخريبه من أطراف متعددة سواء من دول الجوار أو من  واشنطن وتل أبيب ، ولا أحد اليوم ينازع مصر في القيام بهذه المهمة ، إلا أن استنهاض المشروع القومي العربي يتطلب بالإضافة إلى مواجهة التهديدات الأمنية وخصوصا من دول الجوار وأدواتهم في العالم العربي ، إلى استراتيجية عربية جديدة للتعامل مع القضية الفلسطينية ومع دولة الكيان الصهيوني ، وعدم الاكتفاء بالمبادرة العربية للسلام ، وإلى مقاربة جديدة للعلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية . في هذه النقطة يختلف الخطاب القومي الجديد مع الخطاب والمشروع القومي العربي الأول الذي كان يضع فلسطين في سلم اهتماماته لإدراك القائمين عليه ما تمثله إسرائيل من خطر على الأمة العربية ، ما زال قائما .


إن تباينا ، نرجو أن يكون مؤقتا ، في الأولويات أصبح واقعا ما بين الأنظمة العربية من جانب والفلسطينيين من جانب ثان ، ومع تفهمنا لموقف الدول العربية التي تضع الخطر المُهَدِد لوجودها وأمنها ومصالحها الوطنية على راس سلم اهتماماتها ، إلا أن علينا كفلسطينيين أن لا نحرف اتجاه البوصلة ونحافظ على أولوياتنا النضالية ، فعدونا الرئيس وهو الكيان الصهيوني . وفي هذا السياق نعبر عن رفضنا لما تفوهت به بعض الشخصيات الفلسطينية من دعوة لامتداد عمل (عاصفة الحزم) إلى فلسطين وتحديدا إلى غزة ، تحت مبرر ضرب كل جماعة تخرج عن الشرعية في العالم العربي ، لأن هذا القول خاطئ ويعبر عن قصر نظر ، لان مفهوم الشرعية في العالم العربي مفهوم ملتبس ، وفي الحالة الفلسطينية ومع تمسكنا بالشرعية الفلسطينية التي على رأسها الرئيس أبو مازن ومنظمة التحرير ، إلا أن مَن يخرج عن الشرعية الفلسطينية ويشكل خطرا وتهديدا لها ولكل الشعب الفلسطيني هو الكيان الصهيوني وليس حركة حماس ، بالرغم من كل خلافاتنا معها وتلمسنا لتهديدها للمشروع الوطني الفلسطيني وخصوصا إن استكملت مشروع دولة غزة الإسلامية .


إن مدخل جمهورية مصر العربية أو أية دولة عربية تزمع قيادة الأمة العربية يجب أن يكون القضية الفلسطينية ، ووجود الانقسام الفلسطيني ليس مبررا للتهرب من المسؤولية العربية عن القضية الفلسطينية ، لأن الانقسام بحد ذاته جرى ويتم تغذيته بأدوات عربية . كما يتطلب مشروع النهضة العربية نهضة اقتصادية ومشروع نهضة ثقافية وفكرية ، وأن يكون كل ذلك في إطار ممارسة ديمقراطية داخلية في كل قطر عربي ، وممارسة ديمقراطية داخل الجامعة العربية التي يجب أن تتحرر من بيروقراطيتها ، ومن هيمنة المال السياسي لبعض الدول العربية ، وهيمنة دولة المقر ، وأن يتم إعادة النظر بميثاق الجامعة .


Ibrahemibrach1@gmail.com


 


"


(أقرأ المزيد ... | التقييم: 0)

اليمن : بيان التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري يوضح موقفه من التطورات الجارية
أرسلت بواسطة admin في 9-6-1436 هـ (288 قراءة)
الموضوع بيانات
زائر كتب "
'‏التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري يوضح موقفه من التطورات الجارية ويتقدم بمبادرة لإعادة تطبيع الاوضاع في اليمن (نص البيان)
وقفت الأمانة العامة للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري باهتمام وقلق بالغين، أمام تطورات الأحداث المتسارعة وذات الخطورة البالغة، والتي وصلت ذروتها مع الساعات المبكرة من يوم الخميس 26 مارس 2015م.
وانطلاقاً من مواقف التنظيم المبدئية والثابتة، التي أعلنها، وعبَّر عنها في البيانات والبلاغات والتصريحات الصادرة عنه، وفي المقابلات والمؤتمرات الصحفية، وتضمنتها الأوراق والرؤى السياسية المقدمة للمتحاورين، وأهمها ما جاء في رسالتي التنظيم؛ الأولي في2015/3/9م والثانية في2015/3/20م والتي في المجمل مثلت وتمثل مواقفه من الأحداث المتسارع إيقاعها على الساحة الوطنية، وجميعها مجسدة لاحترام حرية الرأي والتعبير، والتأكيد على استقلال وسيادة ووحدة الوطن والدفاع عنه، والالتزام بالحوار وسيلة حضارية وحيدة لحل المشاكل والأزمات، ورفضه للعنف بكافة أشكاله وأنواعه واستخدام القوة لفرض الرؤى والآراء والمواقف والمطالب من أي طرف كان وتحت أي مبرر. وبالرغم من استحسان مختلف الأطراف لمواقف التنظيم والترحيب بها، فإن البعض قام بعملية التمدد في المحافظات ، وتقويض السلطة الشرعية بقوة السلاح، وممارسة العنف ضد المتظاهرين السلميين، والتمادي في ممارساته التي بلغت حد الانقلاب على الشرعية التوافقية والدستورية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني، والسعي للهيمنة والسيطرة على المؤسسات، ومحاولة فرض سلطة الأمر الواقع في العاصمة، والإستقواء بالخارج، والتصرف بما يوحي أنها باتت تشكل خطراً على الأمن الإقليمي والدولي. مما أدى في مجمله إلى استدعاء تدخل عسكري خارجي (الذي نرفضه، ولم نكن في حاجة إليه) أدى إلى انتهاك السيادة وإلحاق الضرر بالمكتسبات الوطنية، وسيكون له تداعيات، سبق أن حذر التنظيم منها وبذل جهودا صادقة ومخلصة لاحتوائها والحيلولة دون وقوعها.
وعليه: فإن التنظيم يؤكد على الآتي:
1. وقف جميع العمليات القتالية بشكل فوري، وحقن دماء اليمنيين.
2. وقف كل أشكال انتهاك السيادة الوطنية، وتحميل مسؤولية نتائجه للمتسببين به.
3.انسحاب أنصار الله وحلفائهم، وكافة المجاميع المسلحة بدون قيد أو شرط وبشكل فوري من جميع المواقع والمحافظات، ورفع كافة النقاط المسلحة غير التابعة للدولة، وإنهاء الهيمنة والسيطرة على المؤسسات، وتمكين الحكومة من القيام بمهامها، وممارسة صلاحياتها إلى أن يتم التوافق على تشكيل حكومة جديدة وذلك تجنباً لقيام سلطتين وحدوث انقسام في المؤسسات.
4. تمكين الدولة من بسط سيطرتها على كافة التراب الوطني وتمكين السلطات المحلية والمركزية من ممارسة مهامها بدون أي تدخل.
5. إعادة كافة الأسلحة للدولة، وتشكيل لجنة عسكرية محايدة خاصة بذلك.
6. دعوة كل الأطراف اليمنية إلى تغليب المصلحة الوطنية العليا، والابتعاد عن المكايدات والمكابرة في هذه اللحظة التاريخية الحرجة من تأريخ شعبنا، وإعمال العقل والحكمة، والعودة إلى الحوار الجاد والمسؤول كوسيلة مثلى لإخراج البلاد من محنته الحالية.
7.احترام إرادة شعبنا العظيم، وذلك بالاتفاق على جدول زمني لإنجاز ما تبقي من مهام المرحلة الانتقالية. ومراجعة وإقرار مسودة الدستور والاستفتاء عليه، وفق المرجعيات المتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ووثيقة مخرجات الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.
8. دعوة كافة وسائل الإعلام لوقف التحريض والتضليل وتزييف الوعي وبث الفرقة والشحن الطائفي والمناطقي والمذهبي.
9. مناشدة شعبنا اليمني العظيم إلى رص الصفوف والوحدة والتماسك وتفويت الفرص على أعدائه داخلياً وخارجياً ورفض الحروب التي لا تقدم حلولا للمشاكل وإنما تترتب عليها كوارث تضر بالمجتمع.
ختاما تضرع الأمانة العامة للتنظيم إلى الله العلي القدير أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جنانه، إلى جوار النبيين والصديقين، كما يطالب التنظيم الجهات الرسمية بمعالجة الجرحى، ويهيب بجميع القادرين من أبناء شعبنا التبرّع بالدم لإنقاذ المصابين، ويوجه الدعوة لكافة القادرين من الأطباء والكوادر الصحيّة بالتطوُّع في معالجة ومساعدة الجرحى تخفيفا لآلامهم.
صادر عن الأمانة العامة للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري
يوم الجمعة 2015/3/27م‏'
"


(أقرأ المزيد ... | 7881 حرفا زيادة | التقييم: 0)

ذكرى رحيل امرأة عظيمة
أرسلت بواسطة admin في 9-6-1436 هـ (95 قراءة)
الموضوع جمال عبد الناصر
زائر كتب "http://gololy.com/gallery/7-2012/gmal.jpg"

(أقرأ المزيد ... | 1906 حرفا زيادة | التقييم: 0)

لوزان أولاً ... صعدة تالياً ......!!
أرسلت بواسطة admin في 9-6-1436 هـ (70 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "
http://www.manartv.com.lb/edimg/2015/MiddleEast/Iran/Nawawi/thumbs/lozan.jpg
"


(أقرأ المزيد ... | 10150 حرفا زيادة | التقييم: 0)

فورين أفيرز : اللعبة الكبرى بين تركيا ومصر في الشرق الأوسط
أرسلت بواسطة admin في 8-6-1436 هـ (99 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب ""

(أقرأ المزيد ... | 14977 حرفا زيادة | التقييم: 0)

الخطر المتزايد من تفكك اليمن - بقلم : سايمون هندرسون
أرسلت بواسطة admin في 8-6-1436 هـ (58 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب ""

(أقرأ المزيد ... | 6829 حرفا زيادة | التقييم: 0)

عبدالناصر وحـرب اليمـن - بقلم : د. كمال خلف الطويل
أرسلت بواسطة admin في 8-6-1436 هـ (221 قراءة)
الموضوع كمال خلف الطويل
زائر كتب "
http://1.bp.blogspot.com/-ZN-58Cz7doM/UlkzVmYxV-I/AAAAAAAAAeo/s6Qq7ZBtFAw/s640/%D8%B9%D8%AF%D9%86+%D8%AA%D8%B1%D9%81%D8%B9+%D8%B5%D9%88%D8%B1+%D8%B9%D8%A8%D8%AF+%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%A7%D8%B5%D8%B1.jpg
http://onaeg.com/wp-content/uploads/2015/03/10330315_746180498766428_1417989779944951533_n.jpg
http://www.nabanews.net/photo/Image/September2009/revol%201.JPG

http://www.nabanews.net/photo/Image/Berlin%20wall/ariani%201.jpg
"


(أقرأ المزيد ... | 11218 حرفا زيادة | التقييم: 0)

ظلام عربي من جديد.. مع فارق التشبيه - بقلم : رانية عبد الرحيم المدهون
أرسلت بواسطة admin في 7-6-1436 هـ (43 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب ""

(أقرأ المزيد ... | 2641 حرفا زيادة | التقييم: 0)

بلداننا من لوزان تركيا الى لوزان إيران - بقلم : احمد البهائي
أرسلت بواسطة admin في 7-6-1436 هـ (122 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب ""

(أقرأ المزيد ... | 8081 حرفا زيادة | التقييم: 0)

الواقع العربي فى ظل التبعيـه والمشاريع الإستعمارية ..بقلم: حسـام الأطير
أرسلت بواسطة admin في 7-6-1436 هـ (45 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب
بقلم: حسـام الأطيـر
الواقع العربي أصبح مـؤلـماً جـداً, و تشتت العرب وفـرقتهـم وشماتتهم فى بعضهم البعض أشد ألمـاً , ولا شك أن الوطن العربي كله يـدفـع ثمـن عـدم توحد القادة والحكام العرب  والإنحـراف عن نهج الزعيـم جمـال عبدالناصر , وثمن التبعية لأمـريكـا ,  منذ قيـل أن ( 99% من أوراق اللعبة فى يـد أمريكـا ) , ومنذ أن إرتمى الحكام العرب فى أحضان أمريكـا , سعيـاً منهم لضمان بقائهم على كراسي الحكم  , وظنـاً منهم أنها القوة التي ستحميهم من أى مخاطـر تحيط بهم  , حتى أنهم لجأوا إليها للفصل فى منـازعـاتهم  , فكيف تكون أمريكـا هى الخطر والضرر ومصدر الشر والحامي منـه فى نفس الوقت ؟!  وكيف تكون الخصم والحكم فى آنٍ واحد  ؟!  لا أستثني أحـداً من الخطأ فى حق الشعب العربي , نعم لا أستثني أحداً على الإطلاق فالكل أخطأ بحق الوطن العربي وبحق أبناء الأمة العربية والكل مسؤول عن مـا وصل إليه حالنا الآن .

فى المـاضي قصفت إسرائيل المفـاعـل النووي العراقي عام 80 ولم تحرك أى دولـه عربية سـاكنـاً , كمـا إرتكبت العصابات الإسرائيلية مجـازراً بشعـة ضد الشعب اللبناني عام 82 في صبرا وشاتيلا واجتاحت الأراضي اللبنانية والعاصمة بيروت واحتلت جنوب لبنان  ولم يُلْق العرب لكل هذه الاحداث بـالاً , وفي عـام 90 قـامت العراق  بغـزو الكويت وارتكبت جرائـما ضد شعب عربي شقيق ( وكان ذلك هو الخطأ الأكبر والأعظم لصدام حسين ), وكـان السبب الرئيسي فى وجود القوات الأمريكية فى منطقة الخليج ,  ليتحالف وقتئذ العرب مع أمريكـا ضد العراق ويظل الشعب العراقي تحت حصار قـاسٍ دام 12 عـاماً , وبعدهـا يتحالف العالم مـرة أخرى لغـزو وإحتلال وتدمير العراق عام 2003 , ويتم تمزيق العراق وقتل مايقرب من مليون شخص حصيلة 12 عاماً من الصراع والحرب منذ الغـزو وحتى الآن, وفي سوريـا التي أصبحت مسرحا ً لمشاريع عـدة تتقاتـل وتتنافس على الأرض وأصبحت أرضـاً لتصفية الحسـابات بين القوى الإقليمية , مخلفـة وراءها خرابـاً ودمـاراً هـائلاً .

الآن السلاح الأمريكي يُستخدم ضد أبنـاء العرب بـأيـادي عربية للأسف !! , ولا يجـرؤ العرب على إطلاق ( طلقة واحده ) ضد الكيـان الصهيوني ,والآن أيضـاً يقتل العرب بعضهم بعضـاً , تحت مسميات وذرائـع متعددة , وأصبحت رائحـة  الدم العربي تفـوح من كـل مكان , وأصبح مشهد الجثث وأشلاء العرب هى الصـورة الأبـرزعلى كـل شاشات التليفـزيون والأكثـر مشـاهـدة على المواقـع الإليكترونية ومواقـع التواصل الإجتماعي وأصبحت أخبـار القتل والحرق والتخريب والدمـار فى الدول العربية تتصـدر وكالات الأنبـاء العالمية , فما بين ما يحدث فى اليمن من نـزاع على السلطه , تتحكم فيه الطائفية والمذهبية وتتدخل فيه قـوى إقليمية , حيث  تـم اللجوء فيه إلى إستخدام القـوة من كافـة الأطراف لحسم المعركة على الأرض , ونرى اليمنيين  يتقـاتلون ونجد الكثير من الدول تتسارع على المشاركة فى تأجيج الصراع باليمن , وتقوم بصب الزيت على النار , قـد تكون بعض الدول لها حسابـاتها الخاصة ومخاوفها المنطقية , ولكن هناك دولاً وقوى أخرى تـريد أن تشتعل نـار الحرب فى اليمن لخدمة مصالحها وأهدافها وحتى لا تهدأ المنطقة العربية أبداً , وتفكيك الوطن العربي وطمس الهـويـة العربيـه , والعـودة بنـا إلى عصـور الرجعية والتخلف و عصور القـرون الوسطى فى أوروبـا التي شهدت حـروب دينية وطـائفية إستمرت عقـوداً .

إن قلوبنا تأكلها الحسرة على هذا الواقع المؤلـم والمؤسف الذي نعيشه الآن , وعلي الجميع أن يتحمل مسؤوليته فى وقف شلال الدم فى الوطن العربي, وعلى الكل أن يعـود للحوار وإستخدام الحلول السياسية فى حل المنازاعـات بدلاً من إراقـة الدماء ,والعمل على رأب الصدع العربي  وعلى الجميع أيضـاً أن يعلم أنه لا بديل عن الوحدة العربية وإعادة إحيـاء المشروع القومي العربي لمواجهة كل التحديات والمشاريع الأخرى التى تواجه الأمة العربية  ."


(أقرأ المزيد ... | التقييم: 0)

مفهوم الديموقراطيه في الفكر السياسي المقارن
أرسلت بواسطة admin في 7-6-1436 هـ (79 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب ""

(أقرأ المزيد ... | 26008 حرفا زيادة | التقييم: 0)

مطالب الأمة من مؤتمر القمة
أرسلت بواسطة admin في 7-6-1436 هـ (63 قراءة)
الموضوع القومية العربية
زائر كتب "https://fbcdn-sphotos-h-a.akamaihd.net/hphotos-ak-xpf1/v/t34.0-12/11082789_10206271822984378_94400073_n.jpg?oh=87e350ad36736aa282972d2148d24fbc&oe=55175978&__gda__=1427622760_1cd5196f3a7c9b197436de80fffe7b5c"

(أقرأ المزيد ... | 22413 حرفا زيادة | التقييم: 0)


أرسل مقالك

راسلنا

الأرشيف

وثائق الثورة









الإقليمية - جذورها وبذورها
الإقليمية - جدورها وبذورها - ساطع الحصري
ساطع الحصري

عبد الناصر والثورة العربية
عبد الناصر والثورة العربية - أحمد صدقي الدجاني  
أحمد صدقي الدجاني

من التأميم الى العدوان الثلاثي
من التأميم الى العدوان الثلاثي - سامي شرف  
سامي شرف

دراسات ومقالات

جمال عبد الناصر   


سنوات مع عبد الناصر 1
سنوات وأيام مع عبد الناصر - سامي شرف  
الجزء الأول

عبد الناصر والعالم
عبد الناصر والعالم
محمد حسنين هيكل

هل كان عبد الناصر دكتاتورا
هل كان عبد اتلناصر دكتاتورا - عصمت سيف الدولة  
عصمت سيف الدولة

زيارة الرئيس جمال عبد الناصر
زيارة الرئيس جمال عبد الناصر  
سامي شرف

الإخوان وعبد الناصر
الإخوان وعبد الناصر - عبدالله إمام  
عبدالله إمام

معارك عبد الناصر

حوارات ناصرية
حوارات ناصرية - رياض الصيداوي  
رياض الصيداوي

سنوات مع عبد الناصر 2
سنوات وأيام مع عبد الناصر 2 - سامي شرف  
الجزء الثاني

الملف العراقي

لا يصح إلا الصحيح



PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.10 ثانية